الإمارات تعاقب قوات العمالقة الموالية لها بقصف جوي خلف عدد من القتلى والجرحى

أخبار محلية - الجديد برس اليمن

الإمارات تعاقب قوات العمالقة الموالية لها بقصف جوي خلف عدد من القتلى والجرحى

مشاهدة الإمارات تعاقب قوات العمالقة الموالية لها بقصف جوي خلف عدد من القتلى والجرحى أخبار محلية اليمن والان إلى التفاصيل ...

الجديد برس /

أفادت مصادر محلية بتعرض  تجمع لقوات العمالقة اسفل الطلعة لعدة غارات خلفت قتلى وجرحى، مشيرة إلى أن قصف العمالقة تزامن أيضا مع قصف آخر استهداف مواقع للقوات الخاصة بالقرب منها في منطقة  الميزان.

ولم تتضح بعد دوافع الغارات الإماراتية الأخيرة  وما اذا كانت لوقف  اشتباكات الطرفين أم لمعاقبة  الفصائل الموالية لها على تراجعهم.

وكانت المعارك تجددت فجر اليوم بين الفصيلين  بالقرب من حقول النفط في منطقة عياذ.

وأفادت مصادر في العمالقة بان الفصائل الجنوبية  حققت تقدم  في الجبهة الشرقية لمنطقة ميزان البراق  بعد قصف مدفعي ، مشيرة إلى انسحاب فصائل الإصلاح إلى مواقع بالقرب من منطقة عياذ.

في المقابل، كشفت مواقع  جنوبية عن تعرض  العمالقة لكمين على طريق العبر  خلف عشرات القتلى والجرحى.

وأشارت المصادر إلى أن  العمالقة شنت هجوم شرس في محاولة لاستعادة جثامين القتلى.

ولا تزال المواجهات محتدمة في المنطقة التي تبعد بضعة كيلومترات من عتق، المركز و الإداري لشبوة والتي تم طرد فصائل الإصلاح منها قبل أسبوعين.

وأفادت مصادر  قبلية بوصول مزيد من التعزيزات العسكرية لصالح الاخوان من حضرموت ومأرب  إلى تخوم عتق.


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا


مشاهدة الإمارات تعاقب قوات العمالقة الموالية لها بقصف جوي خلف

الإمارات تعاقب قوات العمالقة الموالية لها بقصف... ..علما ان هذه تفاصيل الإمارات تعاقب قوات العمالقة الموالية لها بقصف جوي خلف عدد من القتلى والجرحى نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع قد تم نشرة ومتواجد على الجديد برس وقد قام فريق العمل والتحرير في الصحافة نت بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي. UK Press24 - ايجي ناو - سبووورت نت - صحافة الجديد - 24press


اخبار ساخنة اليوم


( الصحافة نت )قارئ بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه و لا تعبر عن رأي الموقع
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافه نت ) © 2022-2016.